vic_logo
coronavirus.vic.gov.au

التعليم (Education) - العربية (Arabic)

تغييرات في التعليم أثناء فيروس كورونا (كوفيد-19) ودعم الوالدين والأوصياء.

يمكنك العثور على مزيد من المعلومات باللغة الإنجليزية على صفحة التعليم - معلومات للآباء والطلاب والمعلمين.

 إذا كنت بحاجة إلى مزيد من المساعدة بلغتك، يمكنك الاتصال بـخدمة الترجمة الشفهية الهاتفية الفورية TIS National على الرقم 131450 واطلب مترجمًا، ثم اطلب الاتصال بالخط الساخن الخاص بفيروس كورونا (COVID-19) على 1800338663.

التحدّث مع أطفالكم خلال تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19) (Talking to your child during coronavirus)

سوف يساعدكم هذا الدليل على التحدّث مع إبنكم/إبنتكم حول فيروس كورونا (كوفيد-19). وهو يحتوي أيضاً على نصائح حول كيفية التحدّث بطريقة آمنة ومُطمئنة، وهناك روابط لبعض الموارد المُفيدة أيضاً.

لا تخافوا من التحدّث عن فيروس كورونا (كوفيد-19)

  • من المؤكد أن معظم الأولاد قد سمعوا بالفعل عن الفيروس ولا يجب على أولياء الأمور ومقدمي الرعاية تجنّب التحدّث عنه.
  • يمكن أن يؤدي عدم التحدّث عن موضوع ما إلى شعور الأطفال بالقلق أكثر. ساعدوا إبنكم/إبنتكم لكي يكونوا مُطّلعين بما يحدث من خلال تزويدهم بحقائق من مصادر موثوقة. وهذا الأمر يدفعهم إلى الشعور بالطمأنينة أكثر من الأمور التي يسمعونها من أصدقائهم أو وسائل التواصل الاجتماعي.

استخدموا المعلومات الصادقة الملائمة للأطفال

  • فكّروا في عمر إبنكم/إبنتكم. وقدّموا المعلومات باستخدام لغة يفهمونها.
  • لا بأس إذا لم تتمكنوا من الإجابة على كل شيء؛ ما يهم هو أنكم موجودين للإجابة على أسئلة إبنكم/إبنتكم.
  • ابذلوا قصارى جهدكم للإجابة بصدق ووضوح. لا تشاركوا معهم الكثير من المعلومات في وقت واحد، لأن هذا قد يكون مُربكاً لهم.
  • حاولوا أن تظلوا إيجابيين عند التحدّث إلى إبنكم/إبنتكم.
  • تجنّبوا التحدّث بطريقة تؤدي إلى شعور طفلكم بالمزيد من القلق.

دعوا إبنكم يوجّهكم / إبنتكم توجّهكم

  • شجّعوا إبنكم/إبنتكم على إخباركم بأي شيء ربما سمعوه عن كوفيد-19 وعن رأيهم به.
  • امنحوهم الفرص لطرح الأسئلة. وكونوا على استعداد للإجابة على الأسئلة والتواصل مع إبنكم/إبنتكم.
  • يخاف بعض الأطفال على غيرهم أكثر من أنفسهم. لذلك اسمحوا لهم بالتواصل مع أفراد العائلة والأصدقاء قدر الإمكان باستخدام التكنولوجيا مثل Facetime.

طمئنوهم

  • انتبهوا للغة التي تستخدمونها، مع أطفالكم ومع الآخرين. وتذكروا أن الأطفال سوف يستمعون إلى محادثات الكبار أكثر من المعتاد.
  • لا تتجاهلوا مخاوف إبنكم/إبنتكم. فمن الممكن تفهّم شعورهم بالقلق لأنهم ربما لم يشهدوا أي شيء من هذا القبيل في السابق.
  • أخبروا إبنكم/إبنتكم أن الأطباء والعلماء في جميع أنحاء العالم يعملون بجهدٍ لمعرفة المزيد عن كوفيد-19 والمحافظة على سلامتنا.

ركّزوا على الأشياء التي تقومون بها للمحافظة على سلامتكم

  • امنحوهم بعض السيطرة على ما يحدث. وعلّموهم أهمية الإبتعاد الاجتماعي وغسل اليدين وكيفية القيام بهذه الأشياء بشكل صحيح. وذكّروهم بمسؤوليتهم عن حماية الآخرين من السعال والعطس.
  • إذا رأى الأطفال أشخاصاً يرتدون الكمامات، اشرحوا لهم أن هؤلاء الأشخاص يأخذون المزيد من الحذر ولكن الكمامة ليست ضرورية لمعظم الأشخاص في الوقت الحالي.
  • ذكّروهم بالاتصال برقم الطوارئ 000 إذا كانوا لا يشعرون هم أو عائلتهم بالأمان.

التزموا بِروتين معيّن

  • تُعتبر الأيام المُنظّمة حيث تكون هناك أوقات منتظمة لتناول الوجبات الغذائية والخلود إلى النوم جزءً مهماً في الحفاظ على سعادة الأطفال وصحتهم.
  • حيثما أمكنكم ذلك، اتبعوا روتين يومي. قوموا بإنشاء جدول زمني مُشترك مع عائلتكم وضعوه على البرّاد/الثلاجة حيث يمكن للجميع رؤيته.
  • قوموا بإدراج الأشياء مثل الوقت الذي تقضونه في الخارج، ووقت اللعب، والوقت المسموح فيه على الأجهزة والتكنولوجيا، ووقت الإبداع ووقت التعلّم.
  • لا بأس إذا كنتم مرنين وأن تستجيبوا لاحتياجات إبنكم/إبنتكم وحالتهم العاطفية.

ثابروا في التحدّث

  • اكتشفوا ما يعرفه إبنكم/إبنتكم أو ما يشعرون بالقلق بشأنه. فمن المهم معرفة ما إذا كانوا قد سمعوا معلومات غير صحيحة.
  • اطرحوا الأسئلة التي لا تكون الإجابة عليها بنعم أو لا.
  • إذا طرح إبنكم/إبنتكم عليكم أي سؤال ولا تعرفون الإجابة عليه، فقولوا ذلك. واستخدموا السؤال كفرصة لاكتشاف الجواب عليه معاً.
  • إذا كان يبدو على أطفالكم بأنهم غير مهتمين للأمر أو إذا كانوا لا يطرحون الكثير من الأسئلة، فلا بأس بذلك.
  • دعوهم يعلمون أننا سنستمر في الاستماع والتحدّث.

قوموا بإنهاء المحادثات بِحذَر

  • من المهم عدم ترك الأطفال وهم يشعرون بالقلق بعد التحدّث معهم.
  • عند الانتهاء من التحدّث معهم، ابحثوا عن العلامات التي تُشير إلى شعورهم بالقلق. وقد يكون ذلك إما تغييراً في نبرة صوتهم أو في تنفّسهم أو لغة جسدهم.

الأشياء التي يجب التنبّه لها لدى أطفالكم

من الطبيعي أن تظهر علامات القلق على الأطفال والشباب. وتتضمن ردود الفعل الشائعة ما يلي:

  • الخوف والقلق 
  • الغضب والإحباط والارتباك
  • الحزن
  • الإنكار

تذكروا أن تعتنوا بأنفسكم

  • إذا لاحظتم أنكم تشعرون بالقلق، فخذوا بعض الوقت للشعور بالهدوء قبل محاولة التحدّث أو الإجابة على أسئلة إبنكم/إبنتكم.
  • إذا كنتم تشعرون بالقلق أو الذعر، أخبروا إبنكم/إبنتكم أنكم سوف تبحثوا عن بعض المعلومات وسوف تتحدثون معهم بعد قليل.
  • تتوفر الموارد الخارجية التالية أيضاً لدعم صحتكم وعافيتكم النفسية:

موارد إضافية

لدعمكم عند التحدّث إلى إبنكم/إبنتكم

  • Raising Children Network فيروس كورونا (كوفيد-19) والأطفال في أستراليا
  • Emerging Minds – دعم الأطفال أثناء تفشّي فيروس كورونا
  • KidsHealth - فيروس كورونا (كوفيد-19): كيفية التحدّث مع إبنكم/إبنتكم
  • مكتب eSafety
    • كوفيد-19: الحفاظ على سلامة المدارس والتعلّم عبر الإنترنت
    • كوفيد-19: مجموعة السلامة عبر الإنترنت لأولياء الأمور ومقدمي الرعاية

لمشاركتها مع الأطفال والشباب

  • headspace - كيفية التأقلم مع القلق المُرتبط بفيروس كورونا المستجدّ  
  • ReachOut - التأقلم خلال تفشّي فيروس كورونا

العودة إلى مراكز رعاية الأطفال والروضة (Returning to child care and kindergarten)

إبتداءً من يوم الاثنين 5 تشرين الأول/أكتوبر.

يستطيع جميع الأطفال في جميع أنحاء مدينة ملبورن وضواحيها وفي المناطق الإقليمية والريفية في ولاية فيكتوريا العودة إلى

  • مراكز رعاية الأطفال (الرعاية النهارية الطويلة أو الرعاية الأسرية النهارية) و
  • حضور جلسات الروضة في مراكز رياض الأطفال.

ويشكّل هذا جزءً من الخطوة الثالثة لخارطة الطريق التي تهدف إلى فتح ولاية فيكتوريا والتي وضعتها حكومة ولاية فيكتوريا.

تعتمد خطوات خارطة الطريق على انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19).

وقد نحتاج إلى إجراء التغييرات بناءً على نصيحة كبير مسؤولي الصحة في ولاية فيكتوريا.

نحن نُدرك أنكم قد تكونوا قلقين حول سلامة طفلكم. وقد أفادت النصيحة التي حصلنا عليها أن مراكز رعاية الأطفال والرياض هي أماكن آمنة ينخفض فيها خطر الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19).

وقد تمّ إبلاغنا بهذه النصيحة من قِبل

  • كبير مسؤولي الصحة في ولاية فيكتوريا و
  •  Australian Health Protection Principal Committee (AHPPC) (اللجنة الرئيسية الأسترالية لحماية الصحة).

تمّ إجراء التغييرات على الحضور الفعلي إلى مراكز رعاية الأطفال والروضة كجزء من

قواعد الإغلاق العام. وقد تمّ وضع هذه القواعد بهدف تقليل عدد الأشخاص الذين يتنقّلون في جميع أنحاء المجتمع.

ولم يتمّ وضعها لأن مراكز رعاية الأطفال ورياض الأطفال هي أماكن غير آمنة للأطفال أو الموظفين.

سيكون لدى مركز رعاية طفلكم أو روضته خطة COVIDSafe. وهي تتضمّن تطبيق تدابير الصحة والسلامة، مثل تنظيف الغرفة والمُعدّات بانتظام.

من المهم أن يذهب جميع الأطفال إلى مراكز رعاية الأطفال أو رياض الأطفال. ويجب أن يحضروا الجلسات لأنها ضرورية لتعلّمهم وتطوّرهم. وهي مهمة بشكل خاص لكي يكون طفلكم مستعداً لبدء الصف التمهيدي في عام 2021.

سوف تكون المدارس جاهزة للأطفال الذين سوف يبدأون الدوام في الصف التمهيدي في عام 2021 (Schools will be ready for children starting Prep in 2021)

تعمل رياض الأطفال والمدارس معاً لمساعدة عائلتكم وطفلكم على الانتقال إلى الصف التمهيدي في عام 2021.

سوف يدور الفصل الدراسي الأول في المدرسة حول مساعدة الأطفال الذين لم يستطيعوا الحضور فعلياً إلى مراكز الروضة للأطفال الذي يبلغون من العمر أربع سنوات كما هو مُخطّط هذا العام.

وتقوم المدارس باتخاذ خطوات عديدة لدعم الأطفال لبدء الصف التمهيدي في عام 2021، بما في ذلك:

  • جولات حول المدرسة والصفوف عبر الإنترنت
  • مقاطع فيديو "للتعرّف على المدير/المديرة"
  • اجتماعات عبر الفيديو "للتعرّف على فريق الصفوف التمهيدية"
  • اجتماعات بين معلمي رياض الأطفال ومعلمي الصفوف التمهيدية
  • تدريب طلّاب الصف الخامس لكي يصبحوا أصدقاء لطلاب الصفوف التمهيدية (Prep buddies).

نحن نشجّعكم على البحث عن مدارس الآن إذا لم تسجّلوا طفلكم في الصف التمهيدي لعام 2021. ومن الأفضل تسجيل طفلكم في أقرب وقت ممكن. لدى دائرة التعليم والتدريب معلومات مفيدة حول بدء المدرسة على موقعها الإلكتروني.

يجب عليكم التحدّث إلى الموظفين في مدرسة طفلكم عن شكل برنامج الصف التمهيدي خلال عام 2021. كما يستطيع معلّم/تستطيع معلّمة طفلكم في الروضة أيضاً المساعدة في التخطيط لانتقال طفلكم من روضة الأطفال إلى المدرسة.

هل أنتم بحاجة إلى مترجم شفهي؟

اطلبوا من موظفي روضة طفلكم الترتيب لمترجم شفهي من خلال الاتصال بالرقم 1955 9280 أو زيارة هذا الموقع الإلكتروني.

أشياء يمكنكم القيام بها للحفاظ على صحة جيّدة وعلى السلامة (Things you can do to stay healthy and safe)

سوف يساعد الموظفون في مركز رعاية طفلكم أو روضته في الحفاظ على سلامة أطفالكم وعائلتكم من خلال

  • فحص درجة حرارة الأطفال عند وصولهم إلى المركز أو الروضة كل يوم
  • تنظيف المباني والمُعدّات بانتظام
  • الطلب من البالغين ارتداء الكمّامات
  • تشجيع الأطفال أو أولياء الأمور الذين يشعرون بتوعّك على البقاء في المنزل. كما سوف يشجعونكم أيضاً على إجراء فحص فيروس كورونا (كوفيد-19).

نطلب منكم أيضاً التحدّث مع عائلتكم حول ممارسة عادات النظافة الجيّدة في المنزل بما في ذلك

  • غسل أيديكم أو استخدام معقّم اليدين قبل المجيء إلى مركز رعاية الأطفال أو الروضة
  • إرتداء كمّامة في أي وقت تغادرون فيه المنزل، بما في ذلك التوجّه إلى مركز رعاية الأطفال أو الروضة
  • الابتعاد مسافة 1.5 متر عن الأشخاص الذين لا يعيشون معكم. وهذا يشمل الموظفين والعائلات الأخرى في مركز رعاية طفلكم أو روضته
  • السعال والعطس في منديل ورقي/محرمة أو في كوع ذراعكم. واغسلوا دائماً أيديكم بعد السعال أو العطس
  • البقاء في المنزل إذا شعرتم بالمَرَض. يجب أن تقوموا بإجراء فحص فيروس كورونا (كوفيد-19) إذا شعرتم بتوعّك. والبقاء في المنزل حتى تتحسّن حالتكم مجدداً.

Reviewed 08 November 2020

24/7 Coronavirus Hotline

If you suspect you may have coronavirus (COVID-19) call the dedicated hotline – open 24 hours, 7 days.

Please keep Triple Zero (000) for emergencies only.

Was this page helpful?